ذكاء مايكروسوفت الاصطناعي يعزْل أصوات المضغ في دردشات الفيديو

ذكاء-مايكروسوفت-الاصطناعي-يعزْل-أصوات-المضغ-في-دردشات-الفيديو


منذ 3 دقائق

__
التصنيف
:
الذكاء الاصطناعي

آداب الطعام

بسبب الحجر الصحي –بالتباعُد الاجتماعي والانعزال الشخصي وحظر التجمعات والعمل من بُعد– صار بعضنا يقضي وقتًا أكثر في دردشات الفيديو الجماعية.

لكن في كل حل مشكلة جديدة، وهي هاهنا خاصة بآداب الطعام: يُفترض أن من الأدب كتْم صوت الميكروفون وتغطية الكاميرا في كل مرة يأخذ فيها المرء قضمة من شيء، لكن هذا لا يَعلمه كل الناس، وربما تعذر على بعضهم أحيانًا؛ لهذا ابتكرت مايكروسوفت ذكاءً اصطناعيًّا يستطيع كشف أي صوت متعلق بالمضغ في دردشات الفيديو وعزْله.

أخيرًا ذكاء جيد

الخوارزمية الجديدة غير مزوَّد بها حاليًّا إلا برنامج «مايكروسوفت تيمز،» وهو منصة لمؤتمرات الفيديو، شبيهة بمنصة زوم وجوجل هانج آوتس وغيرهما.

ونقل موقع سي نِت عن روبرت أيكنر، مدير البرامج في مايكروسوفت، أنه قال في عرْض أُجري الأسبوع الماضي «بفضل الذكاء الاصطناعي صار بوسع تيمز عزل ضوضاء الخلفية، فيَسعك سماع صوتي بوضوح تام.»

دردشات عازلة للضوضاء

في العرض خَشْخشَ أيكنر بكيس من رقائق البطاطس (الشبس)، وهي العلامة التي يَعلم بها المرء أن مُحدِّثه على وشك إزعاجه بمضغه صوتًا وصورةً، ولا يخفى أن هذا عند بعضنا كابوس؛ لكن حصلت معجزة: البرنامج الذي تدعوه مايكروسوفت «كتْم الضوضاء فوريًّا» عزَل أصوات المضغ كلها.

وذكرت مايكروسوفت أنها طورت الخوارزمية لجعْل تيمز منصة بلا إزعاج، لتكون ملاذًا آمنًا لكل من يمقت الأصوات الفموية المزعجة التي تحفل بها تلك الدردشات.

كتْم

IMAGE VIA PIXNIO

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق