اختبار لقاح جديد لفيروس كوفيد-19 على مجموعة من المتطوعين

Associated Press via TIME

بدأ مجموعة من العلماء في اختبار لقاح جديد لفيروس كوفيد-19 في سياتل في الولايات المتحدة الأمريكية، ما يمثل خطوة حاسمة في جهود البشر لمواجهة هذه الجائحة.

وقالت ليزا جاكسون، الباحثة الرئيسة في منشأة كايسير بيرمنانتي للأبحاث وقائدة الدراسة، في بيانٍ صحافي «تمثل هذه الخطوة ثمرة الجهود التي تبذلها الولايات المتحدة الأمريكية لمواجهة فيروس كوفيد-19.»

وتخطط جاكسون وفريقها لإخضاع 45 متطوعًا لجرعات من اللقاح الجديد على مدى 6 أسابيع. وستختلف الجرعات بين المتطوعين، وبعد ذلك سيقيم الباحثون أمان هذه الجرعات وقدرتها على تحفيز الجسم لإحداث استجابة مناعية وتكوين أجسام مضادة.

وذكرت وكالة أسوشيتد برس أن جينفر هولر، وهي أم أمريكية من سياتل، كانت أول شخص يخضع لجرعة من اللقاح الجديد. وقالت هولر لوكالة الأنباء «يشعر العالم بالعجز الشديد حيال هذه الجائحة، ولذا كان اختبار اللقاح الجديد فرصة جديدة لاتخاذ خطوة إيجابية.»

ويشارك في الاختبار متطوع آخر من سياتل وهو نيال براونينج الذي يبلغ من العمر 46 عامًا ويعمل مهندسًا في شركة مايكروسوفت. وقال لوكالة الأنباء «يريد الآباء دائمًا الفوز بالإعجاب والفخر من أطفالهم، وهذه التجربة فرصةً لتحقيق ذلك.»

وطورت شركة مودرنا للتقنيات الحيوية، ومقرها ماساتشوستس، اللقاح الجديد. ومثّل الإعلان عنه خبرًا مهمًا، لكن بعض الخبراء يحذرون من فشل اللقاح الجديد لأن إنتاج أي لقاح جديد على مستوى تجاري يستغرق شهور أو حتى أعوام، خاصةً عندما يكون العالم بحاجة إلى ملايين أو مليارات الجرعات منه.

وعلى الرغم من ذلك فإن الفوائد الكبيرة الصحية والاقتصادية الكبيرة التي يعد بها تطوير لقاح يمنع الإصابة بفيروس كوفيد-19، يغري شركات عديدة على العمل على تطويره.

وأعلنت الصين يوم 17 مارس/آذار 2020 أنها سمحت بإجراء التجارب السريرية لاختبار لقاح آخر. وذكرت تقارير صحافية أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عرض على إحدى شركات المستحضرات الدوائية الألمانية التي تجري بحثًا واعدًا لإنتاج لقاح جديد الانتقال إلى الولايات المتحدة الأمريكية ما أثار غضب الحكومة الألمانية.

وبالعودة إلى التجربة التي تجري في سياتل، قال الباحثون أنهم يبذلون قصارى جهدهم لإنتاج اللقاح الذي سيحد من انتشار الفيروس.

وقالت جاكسون لوكالة أسوشيتد برس «نبذل قصارى جهدنا لمواجهة هذه الجائحة.»

زر الذهاب إلى الأعلى