ناسا تعتمد على سبيس إكس لإطلاق بعثة إلى كويكب معدني ضخم

معادن ثقيلة

تعاقدت وكالة ناسا مع شركة سبيس إكس لإرسال بعثة فضائية إلى الكويكب المعدني سايكي، وستتولى الأخيرة بمسؤولية إطلاق المسبار على متن صاروخ فالكون هيفي.

صرحت وكالة ناسا في بيان صحافي «ستسافر بعثة سايكي إلى هذا الكويكب الفريد الغني بالمعادن، والذي يدور حول الشمس بين المريخ والمشتري، وهو فريد لأنه مكون من نواة نيكل-حديد لكوكب في بداياته المبكرة، وهي أحد اللبنات الرئيسة للنظام الشمسي.»

موعد الإطلاق

إن سار كل شيء على ما يرام، ستنطلق البعثة في صيف العام 2020 من منصة الإطلاق في كيب كانافيرال، وسمي المسبار سايكي نسبة إلى اسم الكويكب، وسيحمل بالمعدات لاستخدامها في دراسة مكونات الكويكب.

كويكب استثنائي

وفقًا للتقديرات، تبلغ قيمة المعادن الموجودة على الكويكب عشرة آلاف كوادريليون دولار، غير أن استخراجها وإرسالها إلى الأرض غير مجدٍ بالتقنيات المتوفرة حاليًا.

وليس لدى وكالة ناسا أهداف تجارية من هذه البعثة، لكنها تهدف إلى جمع بيانات جديدة عن سايكي للتمكن من تعميق فهمنا للتاريخ المبكر للنظام الشمسي.

The post ناسا تعتمد على سبيس إكس لإطلاق بعثة إلى كويكب معدني ضخم appeared first on مرصد المستقبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى