شمايكل يدافع عن بقاء دي خيا كحارس أساسي ليونايتد

يعتقد بيتر شمايكل أسطورة مانشستر يونايتد في حراسة المرمى وقائده السابق أن الطريق لا يزال طويلا قبل أن يفكر ناديه السابق في البحث عن بديل للحارس الأساسي ديفيد دي خيا.

ويتعرض الإسباني دي خيا لانتقادات، بعدما أهدى إيفرتون هدفا في الدقيقة الثالثة خلال التعادل 1-1 في غوديسون بارك يوم الأحد حيث تباطأ في تشتيت الكرة قبل أن يسددها لتصطدم في منافسه المهاجم دومينيك كالفرت-ليوين وتدخل المرمى.

وقال شمايكل، الذي يعد أحد أفضل الحراس في التاريخ، لرويترز "لا أعتقد أن هناك مشكلة في حراسة المرمى (في يونايتد)".

وأضاف الحارس السابق البالغ عمره 56 عاما "من السخيف الحديث عن هذا الأمر. لقد أخطأ أمام إيفرتون وارتكب خطأ أمام واتفورد".

وأضاف الرجل الذي يتولى ابنه كاسبر حراسة ليستر سيتي "كنت أعمل (كمحلل تلفزيوني) في مباراة إيفرتون وكنّا نبحث بجدية عن الأخطاء التي ارتكبها ولقد وصلنا إلى سبعة أخطاء على مدار موسمين".

وتابع "يمكن أن تكون أفضل حارس مرمى في العالم لكن لو لم تجد الحماية فإنك ستستقبل الأهداف. وفي بعض الأحيان تتأثر بذلك وترتكب الأخطاء. لا يوجد أزمة في حراسة المرمى". وبعد المباراة مباشرة قال شمايكل إن الحارس الإسباني الدولي يحتاج إلى التركيز بشكل أكبر.

وتعرض أولي غونار سولشاير مدرب يونايتد، الذي كان زميلا لشمايكل داخل الملعب، لسؤال عقب مباراة إيفرتون بشأن إذا كان دي خيا (29 عاما) سيواجه منافسة في الموسم المقبل من دين هندرسون.

ويقضي هندرسون (22 عاما) الموسم الجاري على سبيل الإعارة في شيفيلد يونايتد، حيث يتألق بشكل رائع ويحتل ناديه المركز الثامن.

وقال شمايكل على هامش حضور حفل رعاية لحدث خاص ببطولة العالم فورمولا 1 للسيارات "قضى هندرسون أقل من موسم واحد في الدوري الممتاز. إنه يلعب في شيفيلد يونايتد وليس مانشستر يونايتد ومن السابق لأوانه الدخول في جدل حول ذلك".

وأضاف "هو حارس جيد لكن الطريق لا يزال طويلا جدا قبل التفكير في تغيير الحارس الأساسي والبحث عن حارس آخر للعب".

وكما هو متوقع أبدى الحارس الدنماركي السابق دعمه لجهود سولشاير في إعادة يونايتد إلى الطريق الصحيح ومحاولة السير على خطى النجاح الذي تحقق تحت قيادة أسطورة التدريب أليكس فيرغسون.

وقال شمايكل "إنه يعيد تنظيم الصفوف ويحاول العودة خطوة أو خطوتين إلى الخلف حتى يكون بوسعه قطع خطوات عملاقة للأمام. لا أعتقد أن أي شخص كان مستعدا بالشكل الكافي أو كان يتوقع ما سيحدث بعد رحيل أليكس".

ويحتل يونايتد المركز الخامس في الدوري الممتاز وبفارق ثلاث نقاط خلف تشيلسي، ويعتقد شمايكل أنه إذا انتزع ناديه المركز الرابع فسيمثل ذلك موسما رائعا.

وقال شمايكل إن سولشاير كان محقا في الدفع بمجموعة من اللاعبين الشبان والعمل على تغيير ثقافة التشكيلة الحالية.

وتولى المدرب النرويجي قيادة يونايتد، بدوام كامل، في مارس 2019 بعد رحيل جوزيه مورينيو الذي تولى نفسه المسؤولية بعد المدرب الهولندي المخضرم لويس فان غال.

وقال شمايكل "قمنا بتجربة المدرب الكبير.. قمنا بتجربة شراء لاعبين وإنفاق الكثير من الأموال. لم يكن هذا الأسلوب الصحيح. أولي يتعرض لإهانة كبيرة ففي كل صحيفة يقرأها أو كل برنامج إذاعي أو كل برنامج تلفزيوني بحضور نقاد كبار فإنه يستمع إلى أنه ليس الرجل المناسب بل يكون (ماسيميليانو) أليغري وأن (ماوريسيو) بوكيتينو سيحضر في الصيف. لكن أولي كان شجاعا بما يكفي بالتراجع خطوتين إلى الخلف وقول ‭'‬هذا ما ينبغي أن نفعله‭'‬. على قدر علمي فالنادي يدعمه وأتمنى أن يستمر الدعم له".

وأضاف "أتمنى أن يدرك النادي أنه حتى يعود إلى المنافسة على اللقب فإنه يحتاج إلى أن يفعل أشياء مختلفة عما فعلناه في آخر ستة أعوام. لقد تم إثبات أن مجرد إنفاق الأموال ببذخ ليس كافيا".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى