متاجر في اليابان تستعين بروبوتات لترتيب الأرفف


منذ 38 دقيقة

__
التصنيف
:
الثورة الصناعية 4.0

الروبوت الموظف

اختبرت شركتان كبيرتان في اليابان توظيف الروبوتات في متاجرها لترتيب الأرفف، وتعتمد تلك الروبوتات على أيديها الآلية المزودة كل منها بثلاثة أصابع لتنفيذ هذه المهمة، وفقًا لتقرير سي إن إن.

وأطلق على الروبوت ذو الأقدام السبعة اسم: موديل – تي، تشبيهًا له باسم سيارة لشركة فورد أحدثت ثورة في عالم السيارات في أوائل القرن العشرين. وطورت الروبوت الموظف الشركة اليابانية الناشئة تيليجزيستانس، أما عملية التحكم به فيديرها عامل يجلس في مكتب يبعد كيلومترات عنه باستخدام برنامج تجريبي.

وقال مات كوماتسو رئيس تطوير الأعمال والعمليات في تيليجزيستانس، لشبكة سي إن إن «يستطيع الروبوت التقاط وانتقاء الأشياء وترتيبها من بين عدة أشكال وأحجام عديدة في مواقع مختلفة.»

تحكم دقيق

وتجعل هذه القدرات الروبوت أكثر ذكاءً وقابلية للحركة مقارنة بالروبوتات التي تستخدمها سلسلة وول مارت لإجراء عمليات تدقيق لمحتوى الرفوف ومقارنة المنتجات الموجودة وفقًا لقوائم الجرد.

وتهدف التجربة إلى الاعتماد على شخص واحد للعمل في عدة متاجر، وحل لنقص العمالة المحتمل. فمعظم سكان اليابان يمرون بمرحلة الشيخوخة، بالإضافة إلى أن قليل من العمال يرغبون في تولي مثل هذه الوظائف.

تسجيل الدخول

ويتحكم في الروبوت موديل – تي شخص يرتدي سماعة رأس للواقع الافتراضي وقفازات خاصة. ويتمكن بواسطة الميكروفون وسماعات الرأس من التحدث مع المتسوقين القريبين.

وأدت جائحة فيروس كورونا المستجد إلى التعجيل بتطوير الموديل – تي لأن الروبوتات من هذا النوع تقلل الاختلاط بين البشر. ولهذا فإن شركة تيليجزيستانس جذبت الاهتمام بابتكارها خلال الشهرين الماضيين.

عامل آلي

TELEXISTENCE

زر الذهاب إلى الأعلى