استبعاد “الهواة” من ماراثون طوكيو خوفاً من “كورونا”

أعلن منظمو ماراثون طوكيو يوم الاثنين، أن الماراثون المقرر في العاصمة اليابانية في أول مارس المقبل، سيقتصر فقط على مشاركة النخبة من العدائين والنخبة في فئة الكراسي المتحركة، ولن يسمح للعدائين الهواة بالمشاركة، وذلك بعد الإعلان عن حالات إصابة بفيروس كورونا القاتل في العاصمة اليابانية.

وقالت يوريكو كويكي عمدة طوكيو في تصريحات للصحافيين: كان قرارا صعبا. أعتقد أن الكثيرين كانوا يتطلعون للمشاركة في الماراثون، نعتذر لكل المتسابقين الذين شعروا بالفرح عندما جرى اختيارهم، لكن هذه القيود لابد أن تطبق، ماراثون طوكيو 2020 سيقتصر فقط على النخبة من العدائين وكذلك النخبة في فئة الكراسي المتحركة.

ويعني هذا القرار أن الماراثون سيشهد مشاركة 176 عداء فقط و30 من المنافسين في فئة الكراسي المتحركة، بعد أن كان المفترض أن يشهد مشاركة 38 ألف متسابق. وأوضحت اللجنة المنظمة في بيان أن كل الهواة الذين حصلوا على الموافقة على المشاركة، يمكنهم المشاركة في نسخة عام 2021.

وأضافت اللجنة أن حالات إصابة بفيروس كورونا، سجلت في طوكيو، وأصبح من غير الممكن إقامة الماراثون بالصيغة التي كانت مقررة في البداية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى