شركة طيران ضخمة.. المستثمرون واثقون من إفلاسها للمرة الثانية بنسبة 100٪

شركة-طيران-ضخمة.-المستثمرون-واثقون-من-إفلاسها-للمرة-الثانية-بنسبة-100٪

المصدر: دبي – السيد محمد

في خضم جائحة كورونا التي تضرب الاقتصاد العالمي، كان قطاع الطيران أحد أكثر القطاعات تأثرا بالأزمة مع توقف شبه تام لعمليات تلك الشركات وتكبدها لخسائر فادحة، في وقت بدأ فيه مستثمرو أدوات الدين بالرهان على إفلاس بعض الشركات من خلال الاستثمار في أدوات التأمين على المخاطر ضد التعثر.

ويعتقد المستثمرون أن شركة American Airlines ماضية نحو الإفلاس لا محالة خلال السنوات الخمس المقبلة، إذ ارتفعت أسعار عقود مبادلة المخاطر الائتمان للشركة منذ فبراير الماضي إلى مستويات قياسية مع مخاوف تعثر الشركة عن سداد ديونها، بحسب ما ذكرته صحيفة “فايننشال تايمز” البريطانية.

وتاريخيا يشير ارتفاع أسعار تلك العقود، وهي أداة استثمارية تحوطية، إلى ارتفاع المخاطر المتعلقة بالإفلاس، في وقت تشير به الصحيفة إلى أن المستثمرين في تلك العقود واثقون بنسبة 100% في إفلاس الشركة خلال السنوات الخمس المقبلة.

وتشير بيانات HIS Markit إلى أن تكلفة التأمين على ديون الشركة لأجل 5 سنوات ارتفعت إلى مستوى قياسي يبلغ نحو 6659 نقطة أساس، مع ارتفاع قده نحو 2000 نقطة أساس على مدار الأشهر الثلاثة الماضية فيما بدا أنه علامة لا تخطئها العين على توجه الشركة نحو التعثر خلال الفترة المقبلة.

وتبلغ ديون ناقلة الطيران الأميركية نحو 34 مليار دولار وهو ما يزيد عن ديون شركات الطيران الأخرى العاملة بالسوق الأميركي على غرار Delta Airlines وUnited Airlines والتي تبلغ مستويات ديونهما مجتمعة نحو 23 مليار دولار، وتعادل 6 أضعاف مستويات المديونية لشركة Southwest Airlines.

وتعزز تلك الأمور من توجه الشركة نحو المحاكم الأميركية للإعلان عن إفلاسها مرة أخرى تحت الفصل 11 من القانون الأميركي للحماية من الدائنين بعد 11 سنة ما يصطلح على تسميته بين القانونيين “الفصل 22” في إشارة إلى إفلاس الشركة للمرة الثانية.

وقال متحدث باسم الشركة للصحيفة إن هناك خطة يجري العمل عليها لخفض النفقات التشغيلية والرأسمالية خلال العام الجاري بنحو 12 مليار دولار، متوقعا أن تبلغ السيولة لدى الشركة بنهاية الربع الثاني من العام الجاري حول مستويات 11 مليار دولار.

وأضاف “لدينا مجموعة من الأصول غير المستغلة التي يمكنا الاتكاء عليها والتي تبلغ قيمتها نحو 10 مليارات دولار”.

وأحد أسباب ارتفاع مديونية الشركة الإنفاق الرأسمالي وبرامج إعادة شراء الأسهم، إذ أنفقت الشركة نحو 30 مليار دولار في الفترة ما بين 2010-2019 لإعادة تجديد أسطولها المتهالك من الطائرات.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق