موديز تتبرّع بمبلغ 50 ألف دولار أمريكي للإغاثة من فيروس كورونا

أعلنت اليوم شركة “موديز” (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز: NYSE: MCO) عن تبرع مؤسّسة “موديز” بمبلغ 50 ألف دولار أمريكي إلى “جيف 2 آسيا”، وهي منظمة غير ربحية تلبي الحاجات الصحيّة في آسيا، من أجل مكافحة انتشار فيروس كورونا الجديد.

وقال راي ماك دانيال، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة “موديز”، في هذا السياق: “إنّنا نقف بجانب كلّ من تأثّر بانتشار فيروس كورونا، بما في ذلك موظفينا وعائلاتهم وشركائنا في المنطقة، ونتشرّف بالمساهمة بجهود ’جيف 2 آسيا‘ المهمّة للإغاثة خلال هذه الفترة العصيبة”.

وتتعاون “جيف 2 آسيا” مع مؤسّسات صينيّة رائدة في مجال الصحة العامة، مثل الصليب الأحمر الصيني والصليب الأحمر في مقاطعة خوبي، لدعم عمّال القطاع الصحيّ على خطوط المواجهة وفئات السكان الضعيفة عبر تأمين تجهيزات ومستلزمات طبيّة، وصناديق التنسيق، والتدريب.

وستساعد تبرعات “موديز” في تأمين التجهيزات الطبية اللازمة للعلاج والاحتواء مثل الأقنعة وبدلات الحماية ونظارات الوقاية؛ وستقدّم وجبات غذائيّة ومساكن لآلاف عمّال الرعاية الصحيّة الذين يسافرون إلى المناطق الأكثر تأثراً بانتشار الفيروس؛ إلى جانب تدريب ودعم طويلَي الأمد للعمّال في المجال الطبيّ الذين يعملون على خطوط المواجهة لهذا الوباء وأيّة أوبئة مستقبليّة.

تُعدّ مؤسّسة “موديز” الذراع الخيريّة لشركة “موديز”، وهي ترعى برنامج العطاء لموظفيها للمساهمة في المجتمعات الأقوى ولتحقيق مستقبل مشرق للناس حول العالم.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى