موظفو ناسا يديرون مركبة «كيوريوسيتي» على المريخ من منازلهم


احترافية ناسا

لم تتخل وكالة ناسا عن مركبتها الجوالة كيوريوسيتي خلال جائحة فيروس كورونا وتعذر حضور موظفيها إلى مقر عملهم، بل أعلنت ضرورة التزام الموظفين كافة بالعمل واستمرارهم في مراقبة مركبة كيوريوسيتي والتحكم بها من منازلهم. وقالت «كاري بريدج» رئيسة فريق العمليات العلمية «هذا قرار احترافي متوقع، ولا يعد غريبًا على سياسة ناسا. واجهتنا مشكلة كبيرة ونعمل جاهدين على اكتشاف الطريقة الأفضل للتعامل معها. فما زال أمامنا كثير مما نريد أن نكتشفه على كوكب المريخ.»

العمل عن بعد

وبعد يومين من إفراغ مكاتب مختبر الدفع النفاث التابع لوكالة ناسا في جنوب كاليفورنيا الشهر الماضي، انطلقت مركبة كيوريوسيتي لتنفيذ الأوامر التي تلقتها من الأرض بإنجاز مهمتها؛ الحفر في عينة صخرية في موقع يسمى إدنبرة. وجهزت منازل الموظفين بسماعات الرأس والشاشات والمعدات الأخرى الضرورية لإتمام المهام على أكمل وجه والتحكم عن بعد في روبوت يتجول على كوكب آخر.

تأخير متوقع

يستغرق إنجاز المهام نحو ساعة أو ساعتين أطول من المعتاد. لكن الأعمال الأخرى ستستمر كما المعتاد لكن عبر الإنترنت. قالت «أليشيا آلبو» مديرة الفريق في بيان وكالة ناسا «اعتدنا أن نكون جميعًا في غرفة واحدة، نتشارك معًا الشاشات والصور والبيانات ونتفاعل بسهولة في مكان واحد.»

The post موظفو ناسا يديرون مركبة «كيوريوسيتي» على المريخ من منازلهم appeared first on مرصد المستقبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق