خوذ ذكية لمساعدة الشرطة الصينية للكشف عن كوفيد-19

تستخدم الشرطة الصينية تقنية للتعرف على الفيروس المُسبِّب لمرض كوفيد-19، وفحص درجات الحرارة؛ وذلك بمساعدة خوذ ذكية ذات مظهر مستقبلي.

وصنعت شركة كوانج تشي التقنية، خوذة إن901، لقياس درجة حرارة الجسم بسرعة بين الحشود، بواسطة كاميرا أشعة تحت الحمراء، تقيس درجة حرارة الجسم من مسافة تصل إلى خمسة أمتار، بالاستعانة بماسح الرموز كيو آر ضوئيًا، مع ميزة التعرف على الوجه؛ وفقًا لصحيفة جنوب الصين الصباحية.

وتحتوي الخوذة الذكية على نظارات آي آر الذكية؛ وهي مجهزة بإمكانية الاتصال عبر تقنية واي فاي وبلوتوث، وتعمل بتقنية شبكات الجيل الخامس، وتستخدمها حاليًا قوات الشرطة ومكافحة الأوبئة في شنجهاي ومدن صينية أخرى؛ وقالت الشركة إن الخوذة الجديدة تتمتع بوزن خفيف وهندسة خاصة.

جهود مكثفةؤ

وكثفت شركات التقنية الصينية مؤخرًا جهودها لتصميم وإنتاج تقنيات تساعد في التصدي لمرض كوفيد-19؛ ومنها تطوير شركة دي جي آي، لطائرات دون طيار، مزوة بأجهزة تصوير حراري دقيقة.

وطورت شركة روكيد الصينية المتخصصة بتقنيات الذكاء الاصطناعي، نظارات ذكية تعمل وفق خوارزميات ذكاء اصطناعي لكشف المصابين بمرض كوفيد-19، من خلال حرارة أجسامهم. وزودت الشركة الناشئة رجال الشرطة، بالنظارة الذكية، في مدن هانج زو، وهوتشو وكوتش، فضلاً عن حديقة هونج يوان، في مدينة هانجتشو الشرقية، التي فكت الصين الحجر عنها حديثاً، بعد انحسار المرض، وتضاؤل عدد الإصابات بشكل ملحوظ.

وتتلخص مهمة النظارة الذكية، في الكشف عن أحد أبرز أعراض مرض كوفيد-19؛ وهو ارتفاع حرارة المريض؛ إذ تستخدم النظارات كاميرا تصوير حراري لقياس درجة حرارة المارَّة على بعد متر واحد. ولدى كشف شخص مصاب بالحمى، ترسل النظارة الذكية إشعارًا تلقائيًا إلى رجال الأمن، ليعمدوا إلى فحص الشخص المعني، واتخاذ الإجراءات المناسبة. ويبلغ وزن النظارة الذكية حوالي 100 جرام، وهي مصممة لتبدو مثل النظارات الشمسية العادية. مع الكاميرا والكابل المرفق؛ وتقول الشركة الناشئة إن «النظارة الواحدة قادرة على أداء مهمة التحقق من درجة حرارة مئات الأشخاص في دقيقتين فقط».

زر الذهاب إلى الأعلى