منطقة في كولورادو تعتمد على شبكة كهرباء ذاتية نظيفة الطاقة


منذ 16 دقيقة

__
التصنيف
:
البيئة والطاقة

شبكة محلية

ذكر موقع وايرد أنّ في منطقة باسالت في ولاية كولورادو الأمريكية مشروعًا للإسكان والتنمية يُدعى «باسالت فستا» يَختبر وسيلة جديدة إلى توزيع الكهرباء.

فبدل الاعتماد على محطة خارجية تُوزِّع كهرباءها على المنازل، يعتمد سكان المشروع على «محطة طاقة افتراضية» تجريبية، فِكرتها أن يولِّد كل منزل طاقة نظيفة بألواح شمسية خاصة، تُخزَّن في بطاريات؛ في مثال عملي لبنية تحتية مستقبلية محتمَلة، لطاقة أكثر استدامة.

تَكَهرُب ذاتي

ساهمت شركة هولي كروس إنرجي (شركة مَرافق تعاونية في تلك المنطقة) في تزويد كل منزل تابع لِباسالت فستا بجهاز يتصل بالإنترنت فيتحكم في تدفق الكهرباء في الشبكة المحلية، وفي الشبكة الكبرى الموصولة بالمحطة الإقليمية عند الحاجة.

وقالت كاتيلا موران إسكوبار، إحدى سكان المشروع «ليس علينا التعامل مع أي آلة، فالمنزل يشتغل وحده بلا تدخُّل.»

كفاءة طاقيّة

في المعتاد تولِّد محطةٌ كهرباء، فترسلها إلى المنطقة المعنية؛ لكن لأن هذه العملية فورية، يَلزم مشغِّلي المحطة أن يتوقعوا مقدار الكهرباء اللازم للمنطقة؛ وهذا يؤدي غالبًا إلى فائضٍ هدر، أي هدر أموال وضرر بيئي –إن كانت المحطة معتمدة على الوقود الأحفوري.

وأضافت كاتيلا «ما أحلى العيشة في منزل صفر انبعاثات الطاقة ميسور التكلفة، من الناحية البيئية والمالية معًا! آمل أن يكون هذا النموذج قابلًا للتطبيق في أماكن أخرى.»

رعاية محلية

HOLY CROSS ENERGY

زر الذهاب إلى الأعلى