أطباء يحذرون من أن فيروس كورونا المستجد قد ينشط مجددًا لدى بعض المتعافين

أعلنت مراكز كوريا للسيطرة على الأمراض والوقاية منها أن اختبارات كوفيد-19 أثبتت وجود الفيروس لدى 51 متعافيًا من المرض في كوريا الجنوبية. وقال جيونج أون كيونج، المدير العام لمراكز كوريا للسيطرة على الأمراض والوقاية منها، إن الفيروس لدى هؤلاء الأشخاص ربما نشط من جديد، وفقًا لموقع بلومبرج.

وعلى الرغم من أن معظم المرضى الذين يصابون بفيروس كورونا المستجد يتعافون تمامًا، فهم ليسوا محصنين ضد المرض مستقبلًا.

ووفقًا لموقع بزنس إنسايدر، من الممكن نظريًا التقاط فيروس كورونا عدة مرات، لكن الأطباء الكوريين لا يرجحون أن يكون ذلك سبب نتائج الاختبارات الإيجابية في هذه الحالة، لأنها جرت بعد أيام من نهاية مدة الحجر الصحي. ويؤكَّد شفاء المريض عادةً في كوريا الجنوبية عندما تكون نتائج اختبارين بينهما 24 ساعة سلبية.

وقال جيونج «نتوقع أن تكون إعادة تنشط الفيروس السبب الأكثر احتمالًا، ونجري اليوم دراسة شاملة، إذ وجدنا حالات كثيرة يكون فيها اختبار المريض أثناء العلاج سلبيًا في يوم معين وإيجابيًا في آخر.»

وكانت كوريا الجنوبية من أولى الدول التي انتشر فيها فيروس كورونا المستجد، لكن النهج الذي اتبعته كان مدهشًا، وحقق نتائج أفضل من غالبية الدول الأخرى، إذ حشدت كوريا الجنوبية جميع طاقاتها في مواجهة الجائحة، واستخدمت مزيجًا من التقنيات ليصبح الوضع تحت السيطرة تقريبًا بعد مرور شهرين، دون فرض حظر للتجول.

ويحاول الباحثون في مختلف دول العالم إيجاد علاج لمرض كوفيد-19، وتطوير لقاحات آمنة وفعالة للفيروس في أقرب وقت ممكن.

زر الذهاب إلى الأعلى