Connect with us

تكنولوجيا

زراعة عدد هائل من الأشجار قد تكون الحل الأنسب لمكافحة تغير المناخ

يبحث مختبر كروثر في المعهد الفدرالي السويسري للتقنية في زيورخ عن حلول طبيعية لتغير المناخ. وحدد الباحثون حديثًا لأول مرة المكان الأنسب على الأرض لنمو أشجار جديدة، وكمية الكربون التي ستخزنها. وقال جان فرانسوا باستان، مؤلف الدراسة في مختبر كروثر «استثنينا المدن والمناطق الزراعية من إجمالي المناطق المناسبة لنمو الأشجار، لأنها ضرورية لوجود الحياة البشرية، وكان هذا ضروريًا لدقة حساباتنا.»

إعادة تحريج منطقة بمساحة الولايات المتحدة الأمريكية

وجد الباحثون أن الأرض تستوعب زراعة 4.4 مليار هكتار منها بغطاء شجري دائم في الظروف المناخية الحالية، أي بزيادة 1.6 مليار هكتار على مساحة الغابات اليوم، والتي تبلغ 2.8 مليار هكتار. ويفي 0.9 مليار هكتار من أصل 1.6 مليار هكتار منها بمعايير عدم حاجة البشر إليها، ما يعني أن منطقة بمساحة الولايات المتحدة الأمريكية متاحة للتشجير. وتستطيع تلك الغابات الجديدة أن تخزن 205 مليارات طن من الكربون عند نموها، أي نحو ثلثي الكربون المنبعث في الغلاف الجوي نتيجةً للنشاط البشري منذ الثورة الصناعية.

وقال البروفيسور توماس كروثر، المؤلف المشارك للدراسة، ومؤسس مختبر كروثر في المعهد الفدرالي السويسري للتقنية في زيورخ «نعلم أن استعادة الغابات قد تلعب دورًا في حل مشكلة تغير المناخ، لكننا لم نكن نعرف أن التأثير سيكون كبيرًا بهذه الصورة. وأظهرت دراستنا بوضوح أن استعادة الغابات قد تكون أفضل طريقة لدينا اليوم لمعالجة تغير المناخ، لكن علينا أن نتحرك بسرعة، لأن الغابات الجديدة ستستغرق عقودًا لتنمو وتصل إلى أقصى إمكاناتها في تخزين الكربون بصورة طبيعية.»

روسيا قد تكون الأنسب لإعادة التحريج

تبين الدراسة أيضًا المناطق الأنسب على الأرض لإعادة التشجير، وتنتشر في ستة دول فحسب، وهي روسيا (151 مليون هكتار)، والولايات المتحدة (103 مليون هكتار)، وكندا (78.4 مليون هكتار)، وأستراليا (58 مليون هكتار)، والبرازيل (49.7 مليون هكتار)، والصين (40.2 مليون هكتار).

وتحذر الدراسة من أن أغلب النماذج المناخية الحالية مخطئة في توقع أن تغير المناخ سيزيد المساحات الخضراء، إذ من المحتمل أن تزداد مساحة الغابات الشمالية في مناطق مثل سيبيريا، لكن متوسط الغطاء الشجري فيها لا يتجاوز 30% إلى 40%، ولن تعوض تلك المكاسب الخسائر التي ستتكبدها الغابات الاستوائية الكثيفة، والتي تغطي الأشجار منها بين 90% و100%.

انظروا إلى الأشجار!

يتيح موقع مختبر كروثر على الإنترنت للمستخدمين اختيار أي منطقة في العالم، ومعرفة عدد الأشجار التي قد تنمو فيها، وكمية الكربون التي ستخزنها، باستخدام أداة جديدة، ويقدم قوائم بمنظمات متخصصة في استعادة الغابات. وسيعرض مختبر كروثر أداته الجديدة للزائرين في معرض ساينتفكا.

ويستخدم مختبر كروثر الطبيعة لحل عدة مسائل، كتخصيص الموارد بصورة أفضل عبر تحديد المناطق الأنسب لاستعادة الغابات، والتي ستحمل الأثر الأعظم على تغير المناخ، ووضع أهداف واقعية قابلة للقياس لتعظيم أثر مشاريع إعادة التحريج، ومراقبة التقدم للتأكد من تحقيق الأهداف في الوقت المتوقع، واتخاذ الإجراءات التصحيحية إن لزم الأمر.

ونشرت الدراسة في دورية ساينس.

The post زراعة عدد هائل من الأشجار قد تكون الحل الأنسب لمكافحة تغير المناخ appeared first on مرصد المستقبل.

أكمل القراءة
انقر للتعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تكنولوجيا

حزام نفاث مصمم للغوص تحت الماء

تعرف إلى "سبكروز" حزام نفاث مصمم للغوص تحت الماء

The post حزام نفاث مصمم للغوص تحت الماء appeared first on مرصد المستقبل.

أكمل القراءة

تكنولوجيا

علماء يلتقطون أول صورة على الإطلاق للتشابك الكموميّ

على المكشوف

نجح العلماء في التقاط صورة لفوتونَيْن مرتبطَيْن بالتشابك الكموميّ، في أول إثبات صُوريّ على الإطلاق لهذه الظاهرة الغريبة.

وأوضحت الورقة البحثية، التي نُشرت في مجلة ساينس أدفانسز، معنى ارتباط فوتونَيِ الصورة بالتشابك الكموميّ، أي أن كلًّا منهما يستجيب فوريًّا لأي تغيُّر يطرأ على الآخر، وإن فَصَلت بينهما مسافة هائلة.

وجاء في تقرير بموقع نيو أطلس أنْ لا ريب في أن هذا الدليل الصوري سيُحسِّن فهْم العلماء للتقنيات الجديدة، كالحواسيب الكمومية والعملات المُعماة.

سرعة فائقة

لكن التقاط الصورة لم يكن يسيرًا، إذ احتاج فيزيائيُّو جامعة جلاسجو إلى تعديل كاميرا لتلتقط 40 ألف إطار/ثانية لتجربة أجْروها في سواد حالِك عند درجة حرارة مئوية لا تزيد عن -30؛ وبعدئذ فتَّشوا في آلاف الصور الناتجة عن أي علامة للتشابك الكموميّ.

قال بول أنطوان مورو، فيزيائي جامعة جلاسجو، لنيو أطلس «في الصورة التي استطعنا التقاطها عرض رائع لخصيصة أساسية من خصائص الطبيعة، خصيصة نشاهدها مصوَّرةً لأول مرة على الإطلاق. نتيجة رائعة حقًّا، ويسعنا بها تطوير مجال الحَوْسبة الكمومية وابتكار طرائق تصوير جديدة.»

The post علماء يلتقطون أول صورة على الإطلاق للتشابك الكموميّ appeared first on مرصد المستقبل.

أكمل القراءة

تكنولوجيا

الذكاء الاصطناعي يستخلص نتائج جديدة من الأبحاث القديمة

وذكرت دراسة نشرتها مجلة نيتشر البريطانية، مطلع يوليو/تموز الجاري، إن باحثين من مختبر لورنس بيركيلي، استخدموا خوارزمية تدعى وورد2في إي سي، ساعدتهم على تحويل الحرارة إلى طاقة بالاعتماد على تطبيقات التدفئة والتبريد. وعلى الرغم من عدم معرفة الخوارزمية بمجال الطاقة الكهروحرارية وعدم تلقيها تدريبًا في هذا العلم، إلا أن النتائج التي استخلصتها الخوارزمية كانت جديدة.

وقال الباحث أنوبهاف جين، إن «هذه الخوارزميات قادرة على قراءة بيانات أي ورقة علمية، وربط البيانات ببعضها،على غرار أي عالم في هذا المجال.»

ودرب الباحثون الخوارزمية الجديدة على 3.3 مليون ورقة بحثية، وتمكنوا من استخلاص لغة برمجية مؤلفة من نحو 500 ألف كلمة، ومن خلال تغذية الخوارزمية بالأبحاث، وصلوا إلى مرحلة جمع مفرداتها وتحليلها وربطها ببعضها البعض للوصول إلى نتائج علمية جديدة.

وتقوم اللغة البرمجية المُستخدمة في الخوارزمية على مبدأ تدريب الذكاء الاصطناعي على التنبؤ بالكلمات المجاورة للكلمة التي يكشفها الباحثون؛ وقالت جين إن «هذه الطريقة هي وسيلة لاستكشاف معارف جديدة.»

وباستخدام كلمات الأبحاث العلمية القديمة، أثبتت الخوارزمية الجديدة قدرتها على تكوين تصور وفهم مفاهيم علمية مثل الجدول الدوري والبنية الكيميائية للجزيئات، واستخلاص مفاهيم لم تكن مكتوبة في الأبحاث القديمة، ويصعب الانتباه لها بالعين البشرية، ولكن اكتشافها كان سهلًا على الذكاء الاصطناعي.

وللتأكد من صحة هذه النتائج، ألغى الباحثون بيانات توصّل إليها العلماء حديثًا، وعرضوا الأبحاث القديمة التي استخلص منها العلماء نتائجهم على الخوارزمية الجديدة لدراستها، وبالفعل توصّلت الخوارزمية للنتائج ذاتها التي توصل إليها العلماء.

تمييز الأنماط

وعمد المُطوِّرون في الآونة الأخيرة إلى تدريب خوارزميات التعلم العميق للآلات لتتمكن من تمييز الأنماط، إذ يشاهد النظام آلاف أو ملايين البيانات والنصوص والصور، ليتمكن من تعلم شكل ومعنى كل منها وفقًا لخصائصها.

ويتطلب التعلم العميق للآلات بنية معقدة تحاكي الشبكات العصبونية للدماغ البشري، بهدف فهم الأنماط، حتى بوجود ضجيج، وتفاصيل مفقودة، وغيرها من مصادر التشويش. ويحتاج التعليم العميق للآلات، كمية كبيرة من البيانات وقدرات حسابية هائلة، توسع قدرات الذكاء الاصطناعي للوصول إلى التفكير المنطقي، ويكمن ذلك في البرنامج ذاته؛ فهو يشبه كثيرًا عقل طفل صغير غير مكتمل، ولكن مرونته لا حدود لها.

The post الذكاء الاصطناعي يستخلص نتائج جديدة من الأبحاث القديمة appeared first on مرصد المستقبل.

أكمل القراءة

تصنيفات

Advertisement

مجلة مقالات أون لاين الإلكترونية

صِراع

صِراع

 كلانا يا صاحبي, عاشقان على ورق.. نُصارِعُ أقدارنا عبثاً, ننسجُ بالوهمِ أحلاماً, و نلهثُ وراءها كيفما اتفق.. أتُرانا احترفنا الكلام, و تراسلنا مكاتيب الغرام, و عند الحقيقة, اختلقنا ألفَ مُفترق.. أم هو الحبُّ شعورٌ مجردٌ, يموتُ إن وضِعَ في إطارٍ أو طبق..

تابعنا على تويتر

متداول