الرئيسية / مال وأعمال / صندوق النقد: ارتفاع أعباء ديون الدول يمثل مشكلة قريباً

صندوق النقد: ارتفاع أعباء ديون الدول يمثل مشكلة قريباً

قال صندوق النقد الدولي، إن تعافي الاقتصاد العالمي عزز الاستقرار المالي، لكنه حذر من أن بيئة التيسير النقدي والمالي في أعقاب تباطؤ التضخم، تزيد المخاطر في الأجل المتوسط.
وقال الصندوق في تقريره نصف السنوي بشأن الاستقرار المالي العالمي، أمس، «على الرغم من أن زيادة الإقبال على المخاطرة والسعي وراء العائد والنتائج التي كانت مستهدفة لإجراءات السياسة النقدية غير التقليدية، فإن هناك مخاطر إذا امتدت هذه الإجراءات لفترة طويلة».
وأشار الصندوق إلى أن السعي طويلاً وراء العائد يزيد أيضاً حساسية النظام المالي تجاه مخاطر السيولة والسوق.
وحث صندوق النقد الدولي الجهات التنظيمية الوطنية على دراسة أي مقترحات قد تؤدي إلى تخفيف كبير في معايير رأس المال أو السيولة أو التحوط بعناية «في ضوء إمكانية تدميرها (المقترحات) لأجندة التناغم التنظيمي العالمي».
وعدل البنك أمس الأول توقعاته لنمو الاقتصاد العالمي لعام 2017 بمقدار 0.1 نقطة مئوية إلى 3.6% وإلى 3.7% لعام 2018 مقارنة بتوقعاته في إبريل/‏نيسان ويوليو/‏تموز بدعم زيادة التجارة والاستثمار وثقة المستهلك.
كما حذر الصندوق من مخاطر جديدة على الاقتصاد العالمي جراء ارتفاع أعباء الديون في كثير من البلدان بشكل مفرط، لافتاً إلى أن قطاعات اقتصادية أخرى إلى جانب البنوك تشعر بضغط جراء خدمة الديون.
وذكر خبراء البنك أن قطاع البنوك في الصين بلغ حجماً يعادل ثلاثة أمثال الناتج المحلي للصين، منوهاً بأن ثلث البنوك ذات الصلة بالنظام المالي على مستوى العالم لاتزال تعاني صعوبات. وأشار البنك إلى أن الفترة الطويلة التي شهدت تدني نسبة الفوائد بشكل مفرط أغرت الكثير من الشركات والمستثمرين بالحصول على قروض عالية. (وكالات)

شاهد أيضاً

«جازبروم» تبدي استياءها من خفض الإنتاج

قال فاديم ياكوفليف نائب المدير التنفيذي لشركة الطاقة الروسية جازبروم نفط إن الشركة مستاءة بشأن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *